مساحة إعلانية

تابعونا على فيسبوك

نماذج من الحصيلة الخدمية لبلدية الميناء (الجزء الأول)

خميس, 12/01/2023 - 11:54

بعد إعلان الاتفاق على تعجيل الانتخابات التشريعية والبلدية والجهوية عن موعدها المقرر أصلاً في سبتمبر العام المقبل، لتجري في الفترة ما بين فبراير وابريل 2023. بدأت الأسئلة حول من سيغادر في الانتخابات المقبلة ومن سيبقى.

 

وطبعا هذه أسئلة يبقى الجواب النهائي عنها بيد الشعب فهو الذي يحدد من خلال أصواته من سيبقى ومن عليه أن يغار.

 

لكن تبقى آلية مراجعة السجلات الخدمية للطواقم البلدية والبرلمانية والجهوية وحدها هي التي يمكن من خلالها استشراف القرار الذي سيتخذه الناخب في الاستحقاقات القادمة.

 

"وكالة مخ الأخبار" تسلط الضوء من خلال هذه الإطلالة على نماذج من الحصيلة الخدمية لبلدية الميناء بقيادة الأستاذ العمدة محمد عبد الله ولد أسغير لتقف بقرائها الكرام على ما تحقق لساكنة الميناء في المأمورية الأولى رفقة العمدة الحالي.

 

والبداية ستكون طبعا مع تجاوب البلدية في ظل جائحة كورونا فاستجابة لنداء رئيس الجمهورية  حول التصدي لجائحة كورونا التي اجتاحت عدة دول عالمية من بينها بلادنا ومن منطلق أن البلدية من كونها في الخطوط الأمامية للتعاطي مع  المواطنين قررت بلدية الميناء تعبئة كافة الجهود المتوفرة من أجل دعم السياسات الحكومية المعتمدة في هذا المجال.

 

وذالك من خلال عدة حملات أطلقتها البلدية منذ بداية دخول الوباء للبلاد ومن بين تلك الأنشطة وضع حنفيات لغسل اليدين للمارة في الأماكن العمومية والأسواق ومحطات النقل وطالبت المواطنين بالتحلي بأقصى درجات الحيطة والحذر من أجل الحفاظ على صحتهم.

 

 كما أطلقت بلدية الميناء حملات تعقيم واسعة شملت كافة المؤسسات العمومية في المقاطعة وخصصت البلدية فرقا مجهزة للقيام بهذه المهمة، في حين كثفت فرق التعبئة والتحسيس من أنشطتها تزامنا مع جميع مراحل اشتداد الوباء وقد شملت حملة التعقيم جميع الأسواق والمساجد، بينما واصلت فرق التحسيس الاتصال المباشر بالمواطنين وتعبئتهم حول خطورة المرض، وطرق الوقاية منه وذلك في إطار التدابير الوقائية للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

 

وقد أعطى عمدة بلدية الميناء السيد: محمد عبد الله ولد أسغير إشارة انطلاق هذه الحملات وذالك بحضور المستشارين البلديين وبعض الفاعلين في المجتمع المدني.

 

وقد شدد العمدة في هذه المناسبة على أهمية التقيد الصارم بالتدابير التي أقرتها السلطات العمومية فيما يتعلق باحترام الإجراءات الوقائية والتي منها لبس الكمامات وعدم الخروج من البيوت إلا للضرورة.

 

كما أطلقت البلدية عمليات توزيع للمساعدات على الفقراء بإشراف من مفوضية الأمن الغذائي ومندوبية “تآزر”.

وقد استفادت من هذه العملية مئات الأسر ممن تم إحصاؤهم خلال عملية إحصاء إطلقتها السلطات تزامنا مع الإجراءات المترتبة على مختلف القرارات التي حدت من الإنتاجية ضمن خطة الدولة الساعية لمحاصرة فيروس “كورونا”.

 

وفي المجال الصحي أشرفت بلدية الميناء على تنظيم أيام تطوعية قدمها أطباء أجانب في مختلف التخصصات شملت معاينات وعلاجات وتقديم أدوية مجانية لصالح مئات الأسر.

 

كما قدمت بلدية الميناء مجموعة من الأدوية الهامة على النقطة الصحية الموجودة في حي "الدار البيظ" وقال عمدة الميناء السيد محمد عبد الله ولد أسغير في كلمة له بالمناسبة إن المعونة تتمثل في مجموعة من أدوية الحمى لدى النساء الحوامل والأطفال، إضافة إلى أدوية الملا ريا، مشيرا إلى أن البلدية قامت بشرائها وتسليمها للنقطة الصحية نتيجة لإقبال المواطنين عليها.

كما قامت بلدية الميناء بعمل جبار حيث عممت الاكتتاب على جميع عمال النقطة الصحية في الدار البيظه وهذه خطوة طالما انتظرها عشرات العمال من محدودي الدخل الذين يعيلون أسرا كثيرة وكان همهم الوحيد هو أن يتم اكتتابهم وبالرغم من أنهم طالبوا به جميع البلديات السابقة إلا أنهم لم يلتفت إليهم أحد قبل العمدة الحالي السيد محمد عبد الله ولد أسغير.

 

وأوضح العمدة أن هذه المساعدة تدخل ضمن اهتمامات البلدية بالفئات الفقيرة والأحياء الهشة داخل المقاطعة، معتبرا أنها ستساهم في توفير التغطية الصحية الضرورية لفئات هامة من المجتمع.

 

وقد حرص العمدة محمد عبد الله ولد أسغير على أن يحظى سكان بلدية الميناء بنصيب الأسد من المساعدات التي أطلقتها السلطات العمومية لمساعدة الأسر الأكثر فقرا في نواكشوط حيث حرص ولد أسغير على أن تستفيد 3500 أسرة فقيرة على مستوى مقاطعته كما أكد في جميع المنسبات أنه من الضروري أن يتم تدخل سريع لسد النقص، شاكرا السلطات العليا في البلد على أخذ المبادرة وخص بالشكر رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني كما شدد على أن هذه المساعدات الاجتماعية لها مردودية  كبيرة على المواطنين في نواكشوط وخصوصا في مقاطعة الميناء التي تعد من أكثر المقاطعات إيواء للفئات الهشة.

 

وضمن سياساتها الرامية إلى توفير جو ملائم للطلاب و تحقيق مزيد من الرقي في منظومتنا التعليمية قامت بلدية الميناء ممثلة في العمدة محمد عبد الله ولد أسغير بإعادة تأهيل وترميم ثمانية مدارس على مستوى المقاطعة وقد كانت البداية مع مدرستي ( الإمام الحضرامي1)  في حي النزاهة ومدرسة (بن  بونة) في حي أم القرى حيث كانتا في أشد الحاجة إلى الترميم.

 

كما تم اكتتاب جميع حراس المدارس من طرف البلدية وهي خطوة لم تتبعها أي بلدية على المستوى الوطني حيث لا زالت هذه الفئة الهشة تطالب بالاكتتاب في جميع البلديات باستثناء بلدية الميناء التي كانت سباقة في الاهتمام والاعتناء بالفئات الهشة من المواطنين.

 

وقد شدد العمدة محمد عبد الله ولد أسغير على ضرورة المحافظة على ما تم تحقيقه و أنه من الضروري رعاية مباني المدارس و الحفاظ عليها من الضياع حتى ينعم تلامذتنا بمؤسسات تعليمية تليق بهم يجدون فيها راحتهم  النفسية و يكتسبون فيها من المعارف و العلوم ما يستطيعون به الرفع من قدراتهم العلمية.

 

وفي ذات المجال دائما أشرف العمدة السيد محمد عبد الله ولد أسغير على توزيع المحفظة المدرسية على تلاميذ مدرسة حي الكلم13، والتي سبق أن قامت البلدية بترميمها.

 

وقال العمدة إنه يتشرف بالقيام بتلك المهمة دعما لبرنامج وتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني حول الاهتمام بالتعليم، والفئات الفقيرة.

 

وأكد السيد محمد عبد الله ولد أسغير، أن اختيار الحي الذي تم فيه التوزيع لم يأتي اعتباطا، وإنما جاء نتيجة لمستوى الفقر والهشاشة داخل الحي، والذي يضم الأسر المرحلة من منطقة "الورف"، وحراس المنازل الذين كانوا يستغلون ساحات وفضاءات عمومية في مقاطعة تفرغ زينه.

 

وأوضح عمدة الميناء أن البلدية ودعما منها لجهود السلطات العمومية في صون كرامة المواطنين وتوفير أحسن الظروف لتعليمهم قررت قبل أشهر ترميم المدرسة، وها هي اليوم توزع الأدوات المدرسية الضرورية لدعم الأبناء في مسارهم الدراسي.

 

وضمن مشروع البلدية الطموح والساعي إلى الرفع من مستوى الخدمات والبنى التحتية  التي تدخل ضمن صلاحيات البلدية في المقاطعة خاصة في المجال الديني أشرفت البلدية على ترميم ثلاثة مساجد في أحياء متفرقة من المقاطعة من بينهما:جامع مكة المكرمة في حي النزاهة وجامع صوت الإنسان المسلم في الدار البيضاء.

 

وأكد العمدة  أن حملة تفريش المساجد والاعتناء بها تدخل ضمن الأنشطة التي يتم القيام بها لصيانة بيوت الله، وتوفير الظروف المناسبة لإقامة الشعائر الدينية، مشيرا إلى أن البلدية تقوم بهذا النشاط بشكل دوري.

 

كما أشرفت بلدية الميناء على توزيع سلات غذائية بالتعاون مع الموريتانية المكلفة بتوسعة ميناء نواكشوط المستقل.

 

كما نظمت البلدية بالتعاون مع جمعية شباب الرؤية المستقبلية، حملة تستهدف تنظيف شواطئ المحيط الأطلسي الواقعة ضمن الحيز الجغرافي للبلدية.

 

واستهدفت الحملة جمع القمامة، وتنظيف مختلف الساحات المطلة على شواطئنا، من أجل تهيئتها ووضعها في ظروف لائقة لاستقبال زوار الشاطئ.

 

وهي مناسبة عبر العمدة السيد محمد عبد الله ولد أسغير من خلالها عن شكره لشباب المستقبل، ومختلف الهيئات الشبابية المتواجدة على شاطئ المحيط قبالة بلدية الميناء من أجل تنظيفه، مشيرا إلى أنه من الضروري أن تكون الشواطئ نظيفة وأن تتم المحافظة عليها وأكد أن إقبال الأجانب والسياح على زيارة شواطئ نواكشوط من بين الأسباب التي دفعتهم إلى القيام بهذه الحملة، مضيفا شواطئنا  تمتد على مساحات شاسعة وتوجد بها كافة عينات الأسماك، مؤكدا أن نظافة الشاطئ تساهم كذلك في المحافظة على المخزون الاقتصادي لبلدنا.

 

كما لم يفوت العمدة محمد عبد الله ولد أسغير فرصة إشراف فخامة رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد الشيخ الغزواني، على إطلاق الأشغال في مشروع بناء القرية الصناعية التقليدية في مقاطعة الميناء حيث أكد على أن غالبية سكان هذه البلدية من الفئات الهشة، وإطلاق هذا المشروع منها دليل قاطع على ما يوليه فخامة رئيس الجمهورية من عناية واهتمام غير مسبوق لهذه الفئات.

 

وبين أن هذه العناية تجسدت من خلال المبالغ المالية الكبيرة التي رصدت للتأمين الصحي لآلاف الأسر الفقيرة، والتوزيعات المالية المعتبرة التي شملت أعدادا كبيرة من المواطنين.

 

وأضاف السيد العمدة محمد عبد الله ولد أسغير في كلمته خلال حفل وضع حجر الأساس لهذه القرية، أن بناء قرية الصناعية التقليدية يضاف للإنجازات المتنوعة التي تحققت خلال هذه الفترة الوجيزة والتي أبانت عن حرص فخامة رئيس الجمهورية على متابعة المشاريع التي يتم إنجازها، مشيرا إلى أن ذلك يؤكد حجم اهتمام سيادته الدائم بتنمية وازدهار البلاد.

 

وقال إن خطاب فخامة رئيس الجمهورية المشهود في الــ24 من مارس الماضي ليؤكد انحياز سيادته لمواطنيه وحرصه على صيانة كرامتهم وتوفير الخدمات الأساسية لهم في الوقت المناسب.

 

وشكر عمدة الميناء فخامة رئيس الجمهورية على هذه الإرادة الصلبة، وعلى ما تحقق من إنجازات في كنف الوحدة والتضامن بين كافة أفراد الشعب.

 

أما عن التدخلات الشخصية للسيد العمدة محمد عبد الله ولد أسغير في إطار قربه من مواطني بلديته ومشاركتهم أفراحهم وأتراحهم فهذا حديث يتطلب الوقوف عليه حصر مئات الشهادات التي تحاصر المتجول داخل شوارع وأحياء بلدية الميناء يوميا فهذا يحدثك عن سرعة تجاوب العمدة وهذا مشدوه بتواضعه وهذا فرح بنجدته وهذه تتمنى على الله أن لا يريها ذلك اليوم الذي تدخل فيه مباني البلدية ولا تجد العمدة محمد عبد الله ولد أسغير في مكتبه يستقبل هذا ويساعد هذا ويمازح ذلك ويخفف عن هذا

(يتواصل) 

 

 

اتصل بنا

هاتف : 26004443 - 32755522    البريد الإلكتروني : ‫mokhalakhbar@gmail.com